المسلمون حول العالمسلايدر

البشاري يبحث مع نواب استراليا تجريم كراهية الإسلام والتضامن مع المسلمين

إيهاب نافع

يقوم الدكتور محمد البشاري امين عام المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة و بدعوة من دار الافتاء الأسترالية في زيارة عمل لأستراليا من ٤ الى ١٠ ابريل ٢٠١٩.

حيث التقي مع السيد بول باستيان الامين العام لنقابة العمال الأسترالية و الذي اكد تضامن النقابات العمالية مع المسلمين ضد العنف والكراهية وشكر دور المجلس العالمي لألمجتمعات المسلمة في تعزيز ثقافة السلم والتعارف بين الشعوب.

وفي حديثه امام البرلمانيين في مدينة ليفربول ضاحية سيدني، وأمام تنامي ظاهرتي الإرهاب وكراهية الآخر عرض الدكتور البشاري مطالب المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة المجتمع الدولي تجريم العداء للآخر على أساس كراهية الدين وذلك من خلال تفعيل قرار الأمم المتحدة رقم 65/224 الصادر يوم 11 أبريل 2011 القاضي بتجريم ازدراء الأديان.

كما شدد الامين العام للمجتمعات المسلمة عى ضرورة تنسيق الجهود بين ممثلي الشعوب في البرلمانات و بين زعماء الطوائف الدينية من اجل استصدار قانون اممي ملزم يجرم الارهاب الالكتروني تنفيذا لتوصيات اعلان ابوظبي حول تجريم الارهاب الالكتروني المنعقد يومي ١٥-١٦ مايو ٢٠١٧.

ورحب النائب كريس هايس Chris Hayes بالتعاون مع المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة و دار الافتاء الأسترالية من اجل حماية التماسك الاجتماعي في استراليا و من جهتهما أعلنت النائبتين جوليا فين و و آن ستالي انخراطهما في روية المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة في تحصين الشباب المسلم من غلو الجماعات الدينية و تحقيق السلم المجتمعي من خلال محاربة ظاهرة نمو العداء و الكراهية للمخالف اما لونا او عرقا او دينا .

و في الأخير شرح البشاري مبادرات ابوظبي في نشر ثقافة التسامح و حرص القيادة الرشيدة على ذلك.

واختتم اللقاء بحفل جماهيري شارك فيه المآت من المسلمين و المسلمات بمناسبة ذكرى الاسراء و المعراج .

و حضر اللقاء فضيلة المفتي الدكتور سليم علوان رئيس دار الفتوى الأسترالية مع مجموعة من فريق.

يُذكر أن المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة منظمة غير حكومية أنشئت من طرف أكثر 600 مؤسسة من 142 دولة ويتخذ من العاصمة الإماراتية أبوظبي مقراً له.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق