الفن رسالة

الموروث الثقافي بين مصر وسنغافورة

أُمسيّة ثقافية ببيت المعمارى المصرى

احتضن بيت المعماري المصري، التابع لصندوق التنمية الثقافية، بوزارة الثقافة، أُمسيَّة ثقافية رائعة تحت عنوان “الموروث الثقافي بين مصر وسنغافورة”، أقامتها الجمعية العربية للحضارة والفنون الإسلامية- برئاسة د. محمد زينهم- بالتعاون مع جمعية الدعوة الإسلامية بسنغافورة- برئاسة د. محمد حسبي أبو بكر- وأدارها المعماري الكبير د. عصام صفي الدين- مؤسس بيت المعمار المصري- وسط حضور مميَّز ومشرِّف لفرقة “ثري وريسان” للفن المالايو، وفريق عمل شركة Emp ميديا.

حضر الأُمسيّة عدد كبير من المهتمين ومسئولي صندوق التنمية الثقافية والآثار، تتقدمهم د. هبة صفي الدين- مدير عام البيت المصرى- وأعضاء مجلس إدارة الجمعية العربية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق