بإقلامكم

شاعر الإسلام

محمد عبدالجواد سيف، أسيوط

أنا شاعر بالإسلام في أركاني.. أنا ابنه هو الذي ربَّاني

بهديه سبحان من هداني.. فصار ذكره جار لساني

أنا عائش بالإسلام أيامي.. هو دارتي ودوري وعنواني

بحبه الإله قد حباني.. من نبع فيضه قد رواني

بنور دربه قد قواني.. فصرت خصيما لشيطاني

أذود عنه في كل أحياني.. أمام كل زيف وزور وبهتان

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق