الأخبارسلايدر

مضاعفة مكافأة خطبة العيد لكل المكلَّفين بها

ويُطبَّق على خطباء "التحسين"

قرر د. محمد مختار جمعة- وزير الأوقاف- مضاعفة مكافأة خطبة العيد، سواء عيد الفطر أم عيد الأضحى، بداية من خطبة عيد الفطر لهذا العام  ١٤٤٠ هـ، لتصبح خمسمائة جنيه لأساتذة الجامعة الذين يتقاضون مائتين وخمسين جنيها مكافأة عن الخطبة الواحدة، وأربعمائة جنيه لغيرهم من أعضاء هيئة التدريس الجامعيين  المعتمَدين المصرَّح لهم بالخطابة المكلَّفين بأداء خطبة العيد من الأوقاف.

وكذلك أربعمائة جنيه لجميع الأئمة المكلفين بخطبة العيد ممن يؤدون الخطبة بالفعل بناء على تقرير الأداء والالتزام بسائر التعليمات الخاصة بأداء الخطبة بصفة عامة وخطبة العيد بصفة خاصة، وثلاثمائة جنيه للإمام الثاني المكلَّف بالحضور احتياطيا في الساحات والمساجد الكبرى المعتمَدة من القطاع الديني بالوزارة، بشرط الحضور الفعلي قبل وقت خطبة العيد بنصف ساعة على الأقل لحين انتهاء الصلاة.

يطبَّق ذلك أيضا على من يُستعان بهم في خطبة العيد من خطباء المكافأة على بند التحسين  بصرف أربعمائة جنيه للخطيب الأساسي وثلاثمائة للخطيب الاحتياطي منهم.

أضاف د. مختار جمعة: علما بأنه في حال تمكين أي شخص غير مصرح له بالخطابة من خطبة العيد أو خطبة الجمعة أو اداء أي درس ديني أو إمامة الصلاة دون تصريح كتابي معتمد من مدير المديرية التابع لها المسجد، سيتم اتخاذ جميع الإجراءات القانونية والإدارية اللازمة، بما فيها الوقف عن العمل لكل مخالف، ولا يعتد بأي تعليمات شفوية  كما أكدنا ذلك مرارا من قبل، كما أن المنبر والمصلى أمانة شخصية في عنق الإمام وجميع العاملين بالمسجد، بحيث لا يُمكِّنون أي شخص بدلا عنهم أو في وجودهم ولا يسمحون له بأداء أي عمل دعوي أو إمامة الناس في الصلاة، بأية حال من الأحوال، حتى لو كان مصرحا له بالخطابة، ما لم يكن موجَّها رسميا بخطاب كتابي من مدير المديرية التابع لها المسجد، ومن يخالف يعرِّض نفسه للمساءلة.

على جانب آخر، تم إحالة إمامي مسجد عمرو بن العاص بالقاهرة، بناء على تقرير ومتابعة الشيخ جابر طايع- رئيس القطاع الديني- وتأشيرته للتحقيق لمخالفتهما التعليمات، مع تشكيل لجنة برئاسة الشيخ أحمد عبدالمنعم- مدير عام التفتيش- للإشراف على سائر أنشطة المسجد الدعوية والمجتمعية من تاريخه إلى نهاية شهر رمضان وخطبة عيد الفطر ثم إعادة تشكيل مجلس إدارة المسجد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق