الأخبارسلايدر

“القوى الناعمة وصناعة المستقبل”.. مؤتمر آداب عين شمس

23 مارس الجارى.. بحضور 4 وزراء

أعلنت د. سوزان القليني- عميدة كلية الآداب جامعة عين شمس، عضو المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، رئيسة لجنة الإعلام بالمجلس القومي للمرأة- انطلاق المؤتمر السنوي الدولي للكلية بعنوان “القوى الناعمة وصناعة المستقبل” خلال الفترة من 23 – 25 مارس الجارى، تحت رعاية وحضور د. خالد عبدالغفار- وزير التعليم العالي والبحث العلمي- وفضيلة د. محمد مختار جمعة- وزير الأوقاف- د. إيناس عبدالدايم- وزيرة الثقافة- د. غادة والي- وزيرة التضامن الاجتماعي- د. عبدالوهاب عزت، رئيس جامعة عين شمس.

أوضحت د. القليني، أن موضوعات المؤتمر تتضمن 7 محاور رئيسية هي: الآداب، الفنون، الإعلام، العلوم الاجتماعية والإنسانية، الدبلوماسية، التعليم والعلوم التربوية والخطاب الديني وعلاقة كل محور بصناعة المستقبل، ويتضمن اليوم الأول من المؤتمر 5 جلسات تناقش موضوعات، “المرأة كقوة ناعمة”، وتتحدث خلالها د. مايا مرسي- رئيسة المجلس القومي للمرأة- وأعضاء المجلس، السفيرة د. منى عمر- المساعد السابق لوزير الخارجية للشئون الأفريقية- د. نسرين البغدادي- أستاذ الاجتماع- د. أحمد زايد، أستاذ الاجتماع.

أضافت د. القلينى: أما الجلسة الثانية فتعقد بعنوان “العلوم الاجتماعية والإنسانية كقوة ناعمة” ويترأسها د. حسين عيسي- رئيس لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب- ويتحدث فيها، د. هالة سلطان- عضو مجلس النواب، والأستاذ بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية- د. مراد وهبة- أستاذ الفلسفة بجامعة عين شمس- د. نبيل بدران- رئيس لجنة التربية بالمجلس الأعلى للثقافة- د. حافظ شمس الدين، رئيس لجنة الثقافة العلمية بالمجلس الأعلى للثقافة.

والجلسة الثالثة تتناول موضوع “الآداب كقوة ناعمة” ويترأسها الناقد الأدبي د. صلاح فضل، ويتحدث فيها د. أنور مغيث- رئيس المجلس القومي للترجمة- والشاعر عبدالعزيز جويدة، د. ناهد عبدالحميد- مدير ملتقى الهناجر الثقافي- فيما تناقش الجلسة الرابعة موضوع “الفنون كقوة ناعمة” ويترأسها د. حاتم ربيع- أمين عام المجلس الأعلى للثقافة السابق- ويتحدث فيها كل من د. خالد سرور- رئيس قطاع الفنون التشكيلية بوزارة الثقافة- علي بدرخان- المخرج الكبير- والفنان طارق الدسوقي، والمطرب محمد ثروت.

ونوَّهت د. القليني، إلى أن الجلسة الخامسة “الخطاب الديني كقوة ناعمة” يديرها د. مصطفى الفقي- رئيس مكتبة الإسكندرية- ويتحدث فيها د. محمد مختار جمعة- وزير الأوقاف- والأنبا أرميا- الأسقف العام، رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي- د. سعد الدين الهلالي، أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، وعضو المجلس القومي للمرأة.

أشارت د. القلينى، إلى أنه يشارك في المؤتمر 38 من الباحثين المصريين والعرب من: الإمارات، السعودية، الكويت، فلسطين، الأردن، العراق، البحرين، لبنان وعمان.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق